نظام الجبهة الشعبية يعتقل العشرات من القيادات الإرترية


وذلك إستمراراً في ذات النهج الذي يقوم به منذ عام 1993، ولم تذكر تلك المصادر أسباب محددة للاعتقال ولو أنها لم تستبعد أن تكون علي خلفية تحسس النظام من الرأي الآخر وخوفه من القوي المتنامية التي تعبر عن إستيائها وتذمرها من الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وتحتوي القائمة النهائية التي تحصل عليها موقعنا علي المناضلين والسادة والاعلاميين الآتية أسماءهم :ـ

1ـ عثمان جمع جاويد ـ سفير ارتريا سابقا في ابوظبي.
2ـ محمود كدان ـ قنصل سابق في دول أروبية.
3 ـ إدريس محمد علي ـ أحد أكثر الفنانين شهرةً في اريتريا.
4ـ جمع سعيد كميل ـ صحفي في جريدة “ارتريا الحديثة”.
5ـ محمد آدم شلشل ـ صحفي في جريدة “اريتريا الحديثة”
6ـ صلاح قرينت ـ موظف في الخطوط الجوية الاريترية.
7ـ محمد جمع أري ـ ضابط في الشرطة.

وسبق أن ذكرنا ـ نقلاً عن موقع أسمرينوـ إعتقال المناضل/ طه محمد نور أحد المساهمين في تأسيس جبهة التحرير الاريترية بالقاهرة، ومن الذين دافعوا ايضاً في تثبيت اللغة العربية في الدستور الذي جمده الرئيس إسياس أفورقي.
سيوافيكم موقع (عونا) بالاسماء التي ترد اليه تباعاً خاصة وأن هناك العشرات ممن لم يكشف عنهم بعد، وسيقدم لاحقاً صورة متكاملة عما جري في ارتريا مؤخراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *