مختتمة اعمال القمة الخامسة :دول تجمع صنعاء تعبر عن رغبيتها في ايجاد حل دائم وسلمي للنزاع الحدودي بين اثيوبيا وارتيريا.


وأكد القادة التزامهم ودعمهم الكامل لتحقيق السلام والاستقرار وإعادة الاعمار في الصومال ، دعوا جميع الصوماليين لمواجهة التحديات واستغلال الفرصة لإنهاء خلافاتهم والعمل على إعادة بناء وطنهم.
ووقع وزراء خارجية دول تجمع صنعاء في الجلسة الختامية لأعمال القمة الخامسة ” على اتفاقيتي التعاون المصرفي ومقر سكرتارية التجمع حيث تم اختيار صنعاء مقرا لسكرتارية التجمع.
واختتمت في الساعة الثالثة والنصف من بعد ظهر يوم 26 فبراير 2007م أعمال القمة الخامسة لدول تجمع صنعاء للتعاون بمشاركة رؤساء اليمن والسودان وجمهورية إثيوبيا الفيدرالية والصومال .
وتم التوقيع على اتفاق إطار لتنظيم العلاقات البنكية بين دول التجمع وكذا التوقيع على الاتفاق الثنائي لمنع الازدواج الضريبي بين اثيوبيا والسودان .
وعبر القادة عن تقديرهم للجهود المبذولة من اجل تنفيذ اتفاق السلام الشامل لاتفاقية السلام في شرق السودان ودارفور .،وعبر القادة عن رغبتهم في ايجاد حل دائم وسلمي للنزاع الحدودي بين اثيوبيا وارتيريا.
يذكر أن القمة تزامنت مع ختام المؤتمر العام الثاني لتحالف الديمقراطي الذي عقد في العاصمة الإثيوبية بحضور ممثلي 11 تنظيماً إرتريا معارضا في الفترة من 15-20 فبراير الجاري بحضور إعلامي غير مسبوق من وكالات الأنباء ووسائل الإعلام الإثيوبية الأخرى و حظي المؤتمر بتغطية إعلامية من كل المواقع الإرترية على رأسها موقع حركة الإصلاح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *