حالات وفاة بالجوع في الساحل الشمالي


وبالفعل بدأت مناطق محددة في من إرتريا تشهد حالات من الوفيات ولكن أبرز هذه الحالات وأكبرها إلى الآن هو وفاة (30) حالة من المجاعة بمنطقة الساحل الشمالي بإرتريا خلال الثلاثة أشهر الماضية ،هذا وقد ذكر مصدر مطلع بان الحالات هي أطفال ونساء وكبار سن ، وذكر أحد الذين فقد جزءاً من أهله ضمن هؤلاء بان أربعة أطفال من أقاربه كانوا ضمن الذين ماتوا من الجوع ، وتأتي هذه الحالة نتيجة طبيعية لسياسات نظام أفورقي التي جعلت إرتريا تعيش في حالة من الخصام الداخلي والخارجي.
وتتوقع مصادر مطلعة بان حالات الوفاة من المجاعة ستزداد في الأشهر القادمة وعليه فإننا نهيب بكل من يستطيع أن يقدم لهؤلاء المساكين يد المساعدة فلا يتأخر وعلى المنظمات الإنسانية التي تهتم بمناطق الكوارث والمجاعات أن تجعل إرتريا في أولوياتها هذا العام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.