هروب ثلاثة ضباط و42 جنديا إلى السعودية

ولم يتكمن المصدر من تحديد الوجهة التي تقصدها القوى إلا أن مصادر أكدت أن الأجهزة الأمنية لنظام أفورقي ترجح توجه القوى ألى المملكة العربية السعودية او السواحل الجيبوتية .
على ذات الصعيد يذكر بان نظام أفورقي قد اوقف تحريك الأطواف البحرية بين كل من مصوع وجزر دهلك وبين مصوع وعصب وذلك لكثرة الهروب في القوات البحرية وتفيد ذات المصادر بأن شهر يوليو الماضي شهد اكبر عملية هروب عبر البحر حيث تمكن 130 ضابط وجندي من الهرب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.