تعزيزات عسكرية سودانية مع حدود ارتريا

بمنطقة أم حجر بالحدود السودانية الإرترية على متن 20 سيارة دفع رباعي مزوده بالمدافع .
وكشف مصدر أمني سوداني (للصحافة ) عن رصد مخطط لحركة العدل والمساواة لفتح جبهة قتالية جديدة بالمنطقة الشرقية تستهدف المشاريع التنموية وعلى رأسها سدي سيتيت وعطبرة وبعض المرافق الحيوية عبر مناطق حمداييت وودالحليو .
وأكد ذات المصدر وجود ترتيبات أمنية وتعزيزات عسكرية لتأمين الشريط الحدودي ومداخل الولايات الشرقية وسدي سيتيت وعطبره.
وعلمت الصحافة أن حكومة القضارف قد جمدت صرف التسيير المالي الشهري للمؤسسات الحكومية لمواجهة الصرف الحربي والإعداد الجهادي ،كما تم استنفار 15 مجنداً من الدفاع الشعبي من كل محلية .
وكان المتحدث الرسمي باسم الحركة الشعبية بواشنطون قد أعلن في وقت سابق خلال حديثه للبي بي سي عن مخطط للحركة يهدف إلى إسقاط النظام عبر قيادة عمليات عسكرية بشرق السودان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.