برقية عزاء في وفاة المناضل الكبير أحمد ناصر


أصدرت الأمانة العامة لحركة الإصلاح الإسلامي الإرتري برقية عزاء بمناسبة وفاة المناضل الكبير أحمد محمد ناصر – رحمه الله – فإلى نص البرقية :

بسم الله الرحمن الرحيم
برقية عزاء
قال تعالى ( وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ )
تلقت حركة الإصلاح الإسلامي الإرتري نبأ وفاة المناضل الكبير : أحمد محمد ناصر -رحمه الله تعالى – الذي وافته المنية فجر أمس الأربعاء بالعاصمة السويدية استوكهولم إثر علة لم تمهله طويلاً ، بقلوب ملؤها الرضى بقضاء الله وقدره مع فجائية الحدث ووقعه الأليم .
والحركة اذ تنعى رائداً من رواد النضال التحرري لتعزي الأسرة الكريمة وكل الشعب الارتري وقواه السياسية والمدنية في هذا الفقد الجلل وتسأل الله له أن يغفر ذنبه ويرفع درجته في عالي الجنان وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر وحسن العزاء ولله ما أعطى وله ما أخذ وكل شيئ عنده بمقدار وإنا لله وإنا إليه راجعون
حركة الإصلاح الاسلامي الإرتري
الأمانة العامة
26 جمادى الأولى 1435هـ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *