الأمين العام للحركة ورئيس مجلس الشورى يخاطبان لقاءً تفاكريا للكوادر والأعضاء

 

 

الأمين العام للحركة ورئيس
مجلس الشورى يخاطبان لقاءً تفاكريا للكوادر والأعضاء

اقامت امانة التنظيم لحركة الاصلاح الاسلامي
الإرتري بالقطاع ( 5 ) في يوم الجمعة 24/2/2017م  لقاء تفاكريا بين قيادة الحركة وكودار
وأعضاء القطاع ، بحضور نحو مائة عضوا ، من اجل الارتقاء بالعمل
التنظيمي

بالقطاع ، ولقد شرف اللقاء الدكتور ابو الحارث الامين
العام لحركة

الاصلاح الاسلامي الارتري ،والشيخ ابو سهيل رئيس مجلس شورى الحركة .
في مستهل اللقاء تحدث الأستاذ ابو عبد الرحمن امين امانة
التنظيم عن ضرورة تطوير الاداء التنظيمي للحركة
من اجل النهوض بالعمل العام نحو تحقيق
الآمال والتطلعات والأهداف التي يصبو اليها
.
وفي كلمة توجيهية تحدث الشيخ
ابوسهيل رئيس مجلس الشورى عن اهمية الثبات
على هذا العمل ، ذاكرا نماذج من التاريخ الاسلامي للعظة والاعتبار
.

من جانبه تقدم الدكتور ابو الحارث الامين العام
للحركة بتنوير ضاف تناول مجمل
الأوضاع على صعيد العمل الحركي والوطني والإقليمي ، حيث ابدى الامين
العام
شكره لجماهير
وكوادر الحركة على جاهزيتهم التامة في تلبية نداء الحركة متى
ما طلب منهم ذلك ، في مواجهة نظام اسمرا
الجائر والمستبد الذي حارب
الاسلام والمسلمين في ارتريا ، واصفا اياه بالسمسار الذي جعل من ارض
ارتريا
سلعة تباع
وتشترى . وذكر ان الحركة واجهت مشاكل عدة في مسيرتها موضحا أنها
تسير نحو تحقيق اهدافها بخطى ثابتة
وواثقة بإذن الله
.
وعلى صعيد سلوك النظام في التعامل الخارجي أوضح
الامين العام ان نظام افورقي لا يبني
تحالفاته وفقا للمصالح والمبادئ الوطنية ، بل بما يدعم و يعزز بقاءه
لأطول
فترة ممكنة في
السلطة ، وبالتالي ليس له حليف استراتيجي ،واصفا تحالفاته ب

(
غير الموثوقة وغير المأمونة ) ، وأوضح إن تقاطع مصالح
النظام مع القوى
الاقليمية
جعلته يحظى باتفاقيات تمكن من خلالها الحصول على الاموال والنفط ،
مشيرا إلى أنه يريد ان يكون له سهم وافر
في محاربة الاسلام والمسلمين تحت
دعاوى الارهاب .
واختتم اللقاء بالإجابة على
اسئلة واستفسارات الحضور. بالإضافة لبعض التوجيهات الادارية والتنظيمية
.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *